أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال

 


 

حذّرت الإدارة العامة للحماية المدنية من الاستخدام الخاطئ للمدفأة، والتي نتج عنها وفاة العديد من الأشخاص مؤخرًا، مؤكدين أنه يجب اتباع أُسس وقواعد السلامة لكي لا يحدث أي حرائق كما حدث مؤخرًا في أكثر من واقعة.

يقول اللواء ممدوح عبد القادر مدير الحماية المدنية السابق في حديثه مع "سكاي نيوز عربية"، إن جميع الدفايات تنتج غازات ومواد خانقة كأول أكسيد الكربون، بخلاف غازات تخرج من المدفأة تقوم بتخدير الجسم في البداية ثم تتم عملية الاختناق.

وكان 4 أشخاص في مصر قد توفوا قبل أيام في منطقة فيصل بالجيزة، ونجت طفلة صغيرة بأعجوبة، بعد أن احترقت شقتهم نتيجة استخدامهم لإحدى المدافئ المضروبة في غرفة محكمة الغلق، ليتحول الدفء المرجو إلى صراخ يلتمسون من خلاله النجاة من الموت.

وأكد مدير الحماية المدنية السابق أنّه يجب في حال استخدام الدفايات البسيطة التي تعتمد على "الشمع" أن يتم توجيهها إلى الحوائط وألا تكون مواجهة لأي من المفروشات الموجودة في الغرفة، وعدم وضعها على السجاد، بجانب عدم إحكام الغرفة الموجود بداخلها الدفاية، وأن تكون متجددة الهواء.

من بين القواعد التي حددتها الإدارة العامة للحماية المدنية، التأكد من تعليمات التشغيل الخاصة بكل جهاز كهربي قبل تشغيله، وفصل التيار عند القيام بأي أعمال منزلية كغسيل الجدران والأسقف والأرضيات، وعدم ترك الدفايات تعمل ليلًا أثناء نوم القاطنين بالشقة لتجنب حدوث ماس.

كما أكدت الإدارة العامة للحماية المدنية، أنه يجب صيانة جميع الأسلاك الكهربائية بشكل دوري، والتأكد من أنها داخل الأنابيب المعزولة، وعدم تشغيل أي مصدر كهربائي حال الاشتباه في وجود تسرب غاز، وعدم تشغيل أكثر من جهاز على مشترك واحد وتركها أثناء النوم.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال