أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال

 


 

تتوالى أخبار اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد بشكل مستمر، لكن قلما نسمع عن دواء جديد ضد مرض "كوفيد 19"، فيما يحذر خبراء من التركيز على التطعيم وإهمال العقارات التي تساهم بدورها في تخفيف آلام المرضى وإنقاذ أرواحهم.

وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، فإن الآلاف يلقون حتفهم يوميا في الولايات المتحدة من جراء المرض، بينما تحتاج عملية التلقيح إلى أشهر إضافية حتى تتحقق المناعة الجماعية أو يجري الاقتراب منها على الأقل.

وينبه كبير مستشاري الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فاوتشي، إلى أن بلوغ المناعة الجماعية أو ما يعرف بمناعة القطيع يحتاج إلى تلقيح ما يقارب 85 في المئة من السكان ضد العدوى.

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال