ويعمل المسؤولون في الولاية على القضاء على سحالي "تيغوس" العملاقة، التي تبتلع بيض العديد من الحيوانات كاملا، بل وتلتهم بعض المخلوقات أيضا، وفقا لصحيفة "نيويورك بوست" الأميركية.

وتم رصد السحلية ذات اللونين الأبيض والأسود، في مقاطعتي تومبس وتاتنال في الجزء الجنوبي الشرقي من ولاية جورجيا، وفقا لإدارة الموارد الطبيعية المحلية.

وقالت الوكالة إن موطن السحلية الأصلي أميركا الجنوبية، مضيفة أنها "تأكل بيض الزواحف، بما في ذلك التمساح الأميركي، والعديد من الطيور التي تعشش على الأرض".

السحلية التي يمكن أن يصل طولها إلى أكثر من متر ووزنها إلى 5 كيلوغرامات، بإمكانها افتراس الحيوانات الحية الصغيرة أيضا مثل السلاحف، وفقا للسلطات المحلية، مما يجعلها تهديدا حقيقيا للحياة البرية.

وقالت إدارة الموارد الطبيعية في جورجيا إنه "ما لم يتم تهديد السحلية فإنها عادة ما تكون غير عدوانية تجاه البشر".

ويهوى البعض تربية هذه السحلية كحيوان أليف لأنها لا تشكل خطرا على الإنسان، لكن من غير القانوني إطلاقها في البرية، وفقا للإدارة.