أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال




أكدت جامعة الدول العربية في دورتها غير العادية التي عقدت، الثلاثاء، لمناقشة ملف سد النهضة، على أن الأمن المائي لمصر والسودان هو "جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي"، مشددة على ضرورة امتناع إثيوبيا عن البدء في ملء خزان السد، دون التوصل إلى اتفاق مع دولتي المصب.

وأقر مجلس جامعة الدول العربية، مجموعة من القرارات، بموافقة وزراء خارجية الدول المجتمعة، فيما تحفظت جيبوتي والصومال على البند الخامس منه، وفق بيان تلقت سكاي نيوز عربية نسخة منه.

وجاء في القرار رقم 8524 الصادر عن اجتماع مجلس الجامعة في دورته غير العادية، المنعقدة عبر تقنية "الفيديو كونفرانس" بشأن سد النهضة الإثيوبي:

1- التأكيد على أن الأمن المائي لكل من جمهورية مصر العربية وجمهورية السودان، هو جزء ال يتجزأ من الأمن القومي العربي، ورفض أي عمل أو إجراء يمس بحقوق كافة الأطراف في مياه النيل.
2- الإعراب عن التقدير لمبادرة جمهورية السودان بالدعوة لعقد جولات المفاوضات، التي أجريت خلال الفترة من 25 مايو إلى 17 يونيو 2020، من أجل التوصل إلى اتفاق حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال