أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال

الوصول إلى دريسدن



تقع مدينة درسدن ، إحدى أكبر المدن الباروكية في أوروبا ، على بعد حوالي 30 كيلومتراً إلى الشمال من الحدود مع جمهورية التشيك ، على ضفاف نهر إلبه.
يقع مطار درسدن الدولي شمال المدينة، ولعل أسرع وأرخص وسيلة للوصول إلى المدينة من المطار هي ركوب قطار S-line S-Bahn مباشرة إلى دريسدن، حيث ستصل إلى محطة القطار الرئيسية في غضون ما يزيد قليلاً عن 20 دقيقة. وإذا كنت قادمًا من مكان آخر في ألمانيا ، فأحد أرخص الطرق للوصول إلى درسدن هي بالحافلة، حيث تقدم شركة الحافلات Flixbus ، على سبيل المثال ، تذاكر ذهابًا أو إيابًا بين برلين ودريسدن مقابل 9 يورو للشخص الواحد.
مثل معظم المدن في ألمانيا ، دريسدن لديها نظام مواصلات عامة رائع، وسوف تنقلك الحافلات والترام والقطارات إلى أي مكان تريد الذهاب إليه.
إن كنت من محبي الثقافة، فلدى دريسدن الكثير لتقدمه ، مع قصور ومتاحف وفيرة، وإن كنت ترغب في قضاء يوم أو يومين في زيارة هذه المعالم الرائعة ، فمن الأفضل لك شراء بطاقة دريسدن، والتي تمنحك الفرصة لزيارة 14 متحفًا مختلفًا مقابل 22 يورو، مع بعض الخصومات على استخدام وسائل النقل العام.

أجمل الأماكن السياحية في دريسدن

المدينة القديمة


  المدينة القديمة عي عامل الجذب الرئيسي في دريسدن ، مع مبانيها الباروكية التي تم تجديدها بشكل جميل والساحات الصاخبة والشوارع المرصوفة بالحصى الساحرة، حيث يمكن العثور هنا على العديد من المتاحف والمؤسسات الثقافية الأكثر شهرة في دريسدن ، وكل ذلك على مسافة قريبة من بعضها البعض.
وأقترح  عليك خلال الزيارة القيام بنزهة على مهل تشمل القصر الملكي ونيماركت (أحد الساحات الرئيسية في المدينة) وفراونكيرك الشهيرة (كنيسة السيدة العذراء) وقصر زوينجر وقصر ستالهوف وموكب الأمراء (لوحة جدارية تبلغ مساحتها 101 متر) ؛ وهي واحدة من الكنوز التاريخية القليلة التي نجت بأعجوبة ولم يمسها أي شيء خلال الحرب العالمية الثانية)، فضلا عن زيارة دار أوبرا سيمبر .
إذا شعرت بالجوع أثناء التجول في المدينة القديمة ، فحاول الدخول إلى أحد المخابز أو أحد متاجر البقالة لتناول وجبة خفيفة، لاسيما ولأن العديد من المطاعم في هذه المنطقة تقدم خدماتها بأسعار مرتفعة للغاية، باعتبارها أحد اهم المراكز السياحية بالمدينة.

الحديقة الكبرى


تعتبر الحديقة الكبرى في دريسدن ملاذاً مريحاً خلال الأشهر الدافئة، ولعل المحور الرئيسي للحديقة هو القصر الصيفي، وهو تحفة باروكية منذ القرن السابع عشر، فضلا عن كونه أحد أقدم الأمثلة على فن العمارة الباروكية في ألمانيا. وقد أصبحت المنطقة المحيطة بالقصر متنزهًا عامًا منذ عام 1814، لتصبح حتى يومنا هذا أكبر منتزه في دريسدن؛  فهي موطن حديقة حيوانات دريسدن والحديقة النباتية حيث يمكن للزوار استكشاف مجموعة متنوعة من الأشجار والشجيرات والزهور.

قلعة بيلنيتز


تقع قلعة بيلنيتز على ضفاف نهر البه، وكانت في السابق مقرًا صيفيًا لملوك ساكسونيا، وبالفعل فإن هذا الموقع الملكي الذي تم تجديده هو في الواقع موطن لثلاثة قصور، والتي تشمل قصر ريفرسايد والقصر الأعلى والقصر الجديد، ذلك إلى جانب ماتضمه القلعة من حدائق إنجليزية جميلة.
ولأن الدخول مجاني ، وبالتالي فإن هذه الحدائق الخاصة بالقلعة هي المكان المفضل للسكان المحليين للاستمتاع بيوم مشمس أو الذهاب في نزهة على الأقدام ، وهي بالطبع وجهة سياحية مشهورة أيضًا، حيث يمكنك أيضا العثور على متحف الفنون والحرف اليدوية ومتحف القصر على أراضي القلعة.

دار الأوبرا

دريسدن
تعد دار الأوبرا في دريسدن مثال مثير للإعجاب للهندسة المعمارية الباروكية في وسط مدينة درسدن التاريخي، حيث تم إعادة بناء الهيكل عدة مرات خلال تاريخها بعد أن تعرضت لحريق في عام 1869 أضر بجزء من المبنى، كما دمر قصف الحلفاء الكثير من المبنى في عام 1945، ليتم إعادة بناء دار أوبرا سيمبر كنسخة طبق الأصل ، باستثناء بعض وسائل الراحة الحديثة بعد 40 سنة من تدميرها في 13 فبراير 1985. إلا أنه وفي عام 2002 ، تم تدمير المبنى مرة أخرى عندما غمر نهر الإلب القريب أجزاء من دار الأوبرا، وتم إعادة تجديدها مرة أخرى .

لوحة الأمراء


واحدة من أبرز المعالم المعمارية في دريسدن هي ما تسمى بلوحة الأمراء، والتي تُعرف باسم أكبر عمل فني من الخزف في العالم  حيث تصل إلى حوالي (335 قدمًا!) وتقدم صور الأجداد للعائلة الحاكمة السكسونية بين 1127 و 1904.

رحلة إلى مدينة ميسن

دريسدن
واحدة من أفضل الرحلات اليومية من دريسدن هي مدينة ميسين التي تقع على بعد حوالي 30 كم، حيث تأسست المدينة في عام 929 م وتزخر بالتاريخ الغني مع بلدة قديمة من العصور الوسطى، ذلك فضلا عن قلعة جميلة تلوح في الأفق .
وكما تتمتع ميسن بكنيسة وقلعة رائعة، تضم أيضا مصنع للخزف، إذ أن ميسن هي مسقط رأس الخزف الأوروبي . ولا يوجد خزف أرقى من خزف ميسنر (إنه في الواقع مشهور عالميًا ويحظى بتقدير كبير بين هواة الخزف حول العالم). ومن الممكن زيارة ورشة العمل ومشاهدة عملية الإنتاج في ذلك المصنع.

غابة سبريوالد

دريسدن
ووفقا للمدة التي تقضيها في دريسدن والتي من الأفضل ألا تقل عن 4 أيام، فيجب أن تفكر في القيام برحلة إلى غابة سبريوالد الشهيرة، حيث تبعد هذا المحمية المدرجة على قائمة اليونسكو للمحيط الحيوي حوالي ساعة بالسيارة عن درسدن، وهناك يمكنك الاستمتاع بالمشاهد الخلابة مع روعة القرى الجميلة.

الإقامة في دريسدن

هوتل تاشينبرج باليه كمبنسكي دريسدن

دريسدن
 يقع هذا الفندق الفخم الفريد في قصر أرستقراطي قديم في البلدة القديمة التاريخية، حيث توجد جميع المعالم الرئيسية على مسافة سير مباشرة (100 متر أو أقل). ويمتاز بالغرف الفسيحة والخدمة الرائعة، كما يحتوي على منتجع صحي صغير به حمام سباحة. للحجز المباشر عبر بوكينج من هنا .

أفضل أوقات السفر إلى دريسدن

دريسدن
يعد شهر ديسمبر وقت مناسب للغاية لزيارة المدينة، ولكنها ستكون مزدحمة للغاية في ذلك الوقت، حيث أن أكثر من 2.5 مليون شخص يزورون سوق رأس السنة الرائع في المدينة، كما أن دريسدن عادة ما تكون مزدحمة خلال أشهر العطلة الصيفية ، وهذا يعني يوليو وأغسطس.
لذا فأفضل وقت لزيارة دريسدن هو شهر سبتمبر أو مايو ، حيث أن الطقس لا يزال مواتياً للغاية مع عدد أقل من الحشود السياحية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال