أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال







بنو إسرائيل (بالعبرية: בני ישראל بنيْ يسرائيل) هو مصطلح من التناخ يطلق على أبناء يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الاثنيْ عشر، بنو إسرائيل أيضاً يعرفون باسم "القبائل الإثنى عشر".
حسب النص التوراتي تعني كلمة إسرائيل "الذي يجاهد مع الله" باللغة العبرية. كما جاء في التوراة: "فَقَالَ: «لاَ يُدْعَى اسْمُكَ فِي مَا بَعْدُ يَعْقُوبَ بَلْ إِسْرَائِيلَ، لأَنَّكَ جَاهَدْتَ مَعَ اللهِ وَالنَّاسِ وَقَدَرْتَ»." (التكوين 32:28)

القبائل الاثنا عشر لإسرائيل

أولاد يعقوب (إسرائيل) هم:
  • يوسف وبنيامين وأمهما: راحيل بنت لابان وهي ابنة خال يعقوب.
  • روبين وهو أكبر أبنائه ويهودا ولاوي وشمعون وزبولون وياساكر وبنتاً واحدة اسمها دينا وأمهم: ليا بنت لابان وهي أخت راحيل وابنة خال يعقوب.
  • دان ونفتالي وأمهما: بيلها.
  • جاد وعشير وأمهما: زيلفا
وهؤلاء بحسب التوراة هم مؤسسو القبائل الاثني عشر لإسرائيل. وتشير التوراة إليهم أيضاً باسم "بني إسرائيل" أو "بني يعقوب". بعدما تكاثر أبناؤهم خلال الخروج من مصر، ظلت التوراة تشير إليهم بـ "بني إسرائيل". في المدراش، تفسير التوراة اليهود

دخول بني إسرائيل مصر

يوسف هو ابن يعقوب من راحيل وأحب أولاده إليه. ويُطلَق اسـمه على إحـدى القبائل العبرانية. حسـده إخوته بسبب رؤيا بشرته بسيادته عليهم، حـيث كان يرى إخوته سـاجدين له، فتآمروا عليه وألقوه في جُبّ، وحمله بعض أهل َمْدَين إلى مصر وباعوه بيع الرقيق. فاشتراه رئيس شرطة فرعون ووكله على بيته. وقد اتهمته زوجته ظلماً فأُلقي في السجن سنوات. وهناك اكتسب ثقة السجان، فولاه على جميع المسجونين. وذاعت شهرة يوسف عليه السلام مفسراً للأحلام. استوزره فرعون مصر بعد أن أوَّل له حلماً رآه عن سبع سنين شبع وسبع سنين جوع واقترح عليه تخزين الحبوب في سنين الشبع لتحاشي المجاعة، فعينه رئيساً لمخازنه وهو منصب يماثل منصب وزير التموين في العهد الحاضر.ثم حضر أبوه وكل إخوته من فلسطين هرباً من المجاعة فأكرم وفادتهم ووطنهم أرض جاسان أثناء حكم الهكسوس.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال