أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال













نهاري نهار الناس حتـى إذا**** بـدالي الليل هزتني إليـكِ المضاجـعُ
أقضي نهاري بالحديـث وبالمنـى****ويجمعنـي بالليـل والهـم جامـعُ
لقد ثبتت في القلـب منـكِ محبـة****كما ثبتت في الراحتيـن الأصابـعُ
كأنـك لـم تقنـع إذا لـم تُلاقِهـا****وإن تلقهـا فالقلـب راضٍ وقانـعُ
فيا قلب خبرني إذا شطت النـوى****بليلى وصدت عنك ما أنت صانـعُ
أتصبر للبين المشت مـع الجـوى****أم أنت أمرؤ ناسي الحياة فجـازعُ
وكيف ينام المرء مستشعر الجوى****ليلى ولم يجمع لنا الشمـل جامـعُ
ويلبسنـا الليـل البهيـم إذا دجـا****ونبصر ضوء الصبح والفجر ساطعُ
وأفرح ان تمسي بخير وإن يكـنبها**** الحدث العادي ترعني الروائـعُ
وقد كنت أبكي والنـوى لا أظنـهبنا**** وبكم لم ندرِ ما الدهـر صانـعُ
فواكبدي من شدة الشوق والأسـى****وواكبـدي إنـي إلـى الله راجـعُ
وأعجل للإشفـاق حتـي يشفنـي ****مخافة شحط الدار والشمل جامـعُ
وأعمد للأرض التي مـن ورائكـم ****لترجعنـي يومـاً إليـك الرواجـعُ
فيا قلبُ صبراً واعترافاً لِما تـرى****ويا حبها قع بالـذي أنـت قانـعُ
نهاري نهـار الوالهيـن صبابـةً****وليلى تنبو فيه عنـي المضاجـعُ
وللحـب آيـات تبـيـن للفـتـى****شحوب وتبرى من يديه الأشاجـعُ
وما كل ما منيـت نفسـك خاليـاً****تلاقي ولا كل الـذي أنـت تابـعُ
تداعت لك الأحزان من كل وجهـةً****فحنّ كما حنّ الطيـور السواجـع
كأن بلاد الله مـا لـم تكـن بهـا****وإن كان فيها الناس فقـر بلاقـعُ
ألا إنمـا أبكـي لمـا هـو واقـعُ ****وهل جزع من وشك بينـك نافـعُ
إذا نحـن أنفدنـا البكـاء عشيـةً****فموعدنا قرنٌ من الشمس ساطـعُ


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال