أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال








الإمبراطورية الآشورية الحديثة هي مملكة نشأت في ما بين النهرين استمرت منذ سنة 934 ق.م. وحتى سنة 609 ق.م. نافست هذه المملكة كل من بابل وأورارتو وعيلام ومصر على زعامة العالم القديم،وأصبحت بمجيء تغلاث فلاسر الثالث أقوى إمبراطورية في العالم القديم بعد أن تمكنت من الانتصار على هذه الممالك، واستمرت هذه الإمبراطورية حتى سقوط عاصمتهانينوى بيد البابليين والميديين سنة 612 ق .م.


النيو-الإمبراطورية الآشورية

النيو-الإمبراطورية الآشورية كانت إحدى الإمبراطوريات في تاريخ بلاد ما بين النهرين والتي بدأت في عام 934 ق.م وانتهت عام 605 ق.م. [1] وخلال هذه الفترة، تولت آشور منصب الأمة الأقوى في منطقة الشرق الأوسط في ذلك الزمان ، متفوقة على بلاد بابل، مصر ، أرمينيا Urartu وعيلام بنجاح  . كانت مهيمنة على ِ الشرق الأدنى ، آسيا الصغرى ، القوقاز، شمال أفريقيا والبحر الأبيض المتوسط الشرقي. ولكن على الرغم من الإصلاحات التي قام بها (تغلث فلاسر الثالث : Tiglath-Pileser III) في القرن الثامن قبل الميلاد الّا أنها لم تصبح إمبراطورية مستقرة . كانت آشور في الأصل مملكة اكدية والتي تطورت في الفترة من القرن 25 ق.م إلى القرن 24 ق.م. الملوك الآشوريين الأوائل مثل Tudiya كانوا حكاما بسيطين . وبعد تأسيس الإمبراطوريةالأكادية التي استمرت من 2334 ق.م إلى 2154 ق.م أصبحت خاضعة لسرجون الأكادي الذي وحد الشعب الأكدي والسومري في بلاد ما بين النهرين تحت قانون واحد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال