أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال






قاع المحيط:

تتميز معظم المحيطات ببنية مشتركة أوجدتها ظواهر طبيعية واحدة هي في الأساس حركة القشرة الأرضية والرواسب مختلفة المصادر، كما أن بنية المحيطات، بدءًا من القارات، عادة ما تبدأ مع الجرف القاري, وتستمر حتى المنحدر القاري– وهو منحدر شديد في المحيط يصل إلى سهل في الأعماق السحيقة – وهو سهل طوبوجرافي وبداية قاع البحر والمنطقة الأصلية. عادة ما تكون الحدود ما بين المنحدر القاري والسهل في الأعماق السحيقة عبارة عن منحدر متدرج ويطلق عليه ارتفاع قاري, ويكون ناتجًا عن الرواسب المتتالية أسفل المنحدر القاري.
كذلك، نجد سلسلة جبال وسط المحيط, وهي كما يوحي اسمها عبارة عن سلسلة جبال تمر عبر جميع المحيطات بين القارات. وعادة ما يوجد صدع على طول حافة سلسلة الجبال. وعلى طول حواف تكتونيات الصفائح، عادة ما يوجد خنادق محيطية – وأودية عميقة أنشأتها الحركة الدائرية للحواف الجبلية من سلسلة الجبال التي في وسط المحيط إلى خندق المحيط.

أحياء قاع المحيط

أحياء قاع المحيط مجتمع الأحياء التي تعيش فوق أو في أو بالقرب من قاع البحر وتعرف هذه المنطقة باسم منطقة الأعماق.وتعيش كائنات هذا المجتمع في أو بالقرب من البيئات البحرية الرسوبية بداية من برك المد والجزر وبطول الشاطئ الأمامي, وحتى الجرف القاري, ثم نزولاً إلى الأعماق السحيقة. ومنطقة القاع هي منطقة إيكولوجية والتي تقع فوق القاع مباشرة، بما في ذلك الأسطح الرسوبية وبعض طبقات السطح الفرعية. وبشكل عام تعيش أحياء قاع المحيط في علاقة وثيقة مع مواد القاع حتى إن الكثير من هذه الكائنات تعيش ملتصقة بالقاع، كما أن الطبقة السطحية لبطانة التربة الخاصة ببيئة مائية معينة والطبقة الحدودية مع القاع, هي جزء لا يتجزء من منطقة القاع وتؤثر كثيرًا على النشاط البيولوجي في هذا المكان. وتضم أمثلة تربة الاتصال قيعان الرمل والنتوءات الصخرية والشعب المرجانية وخلجان الطين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال