أخبار ساخنة

إعلان الرئيسية العرض كامل

إعلان أعلي المقال



أصل التسمية

اسم نيجيريا مأخوذ من نهر النيجر الذي يمر في البلاد. أطلق هذا الاسم فلورا شو في أواخر القرن التاسع عشر، فلورا هي زوجة بارون لوغارد، إداري في المستعمرات البريطانية، تزوجها في عام 1902. استعمرت بريطانيا نيجيريا في أواخر القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين مؤسسة للهياكل إدارية والقانون مع الاعتراف بالقيادات التقليدية. استقلت نيجيريا مرة أخرى في عام 1960. بعد بضع سنين تلت نشبت حرب أهلية عندما حاولت بيافرا الحصول على الاستقلال.

المناخ

يسود المناخ المداري معظم أنحاء نيجيريا، وهو دافئ في معظم أوقات السنة، غير أن المناطق الشمالية أكثر حرارة وجفافًا من المناطق الجنوبية. ويبلغ متوسط درجة الحرارة في الشمال نحو 29°م، إلا أن درجة الحرارة اليومية قد تصل إلى 38°م، أما متوسط درجات الحرارة في هضبة جوس في أواسط نيجيريا والمرتفعات الشرقية فأقل كثيرًا؛ وذلك بسبب الارتفاع الشديد عن مستوى البحر. يبلغ المتوسط السنوي لدرجات الحرارة في الجنوب الرطب نحو 27°م. وبالنسبة للأمطار فإن الجنوب يتلقى نسبة أكبر من المطر من الشمال، ويبلغ المتوسط السنوي للمطر نحو 381 سم في المناطق الساحلية. ويستمر موسم سقوط الأمطار من إبريل حتى أكتوبر، في معظم مناطق نيجيريا غيرأنه يستمر لمدة أطول في جنوبي البلاد.

السياسة والحكومة

نيجيريا هي جمهورية اتحادية على غرار الولايات المتحدة،  و السلطة التنفيذية بيد الرئيس و تشابه نموذج نظام وستمنستر  حيث يتم تشكيل و إدارة المجالس الأعلى و الأدنى من سلطة تشريعية ثنائية المجلس. الرئيس يترأس على حد سواء رئاسة الدولة و السلطة التنفيذية الوطنية؛ يتم انتخاب الرئيس بالاقتراع الشعبي لمدة أقصاها فترتين مدة كل منهما أربع سنوات.
يتم فحص سلطة الرئيس من قبل مجلس الشيوخ ومجلس النواب، والتي هي مجتمعة في هيئة مجلسين يدعى الجمعية الوطنية. مجلس الشيوخ هو هيئة من 109 مقعدا مع ثلاثة أعضاء من كل ولاية و عضو من من منطقة العاصمة أبوجا؛ و يتم انتخاب الأعضاء بالاقتراع الشعبي لولاية مدتها أربع سنوات و يحتوي المجلس على 360 مقعدا و يتم تحديد عدد المقاعد لكل ولاية حسب نسبة السكان.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال